'sponsored links'
http://1.bp.blogspot.com/-hXJt0DwdHXU/U8F2juJyEbI/AAAAAAAAA4o/YStDvGp3Jl0/s1600/10513279_970093933013890_8507397114344228511_n.png

 يصح صيام من واقع زوجته ليلاً وأصبح جنباً، وكذا يصح صيام من أصابته جنابة من احتلام في نومه ليلاً أو نهاراً ولا حرج عليه في تأخير الغسل حتى يطلع الفجر، وإنما يفسده الجماع نهاراً من طلوع الفجر إلى غروب الشمس. وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم. 
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top