'sponsored links'


إذا أتم الجنین سبعة أشھر عرض لھ حركة قویة یتحركھا بالطبع للانقلاب والخروج فإن كان الجنین قویا
من الأطفال الذین لھم بالطبع قوة شدیدة في تركیبھم وجبلتھم حتى یقدر بحركتھ على أن یھتك ما یحیط بھ من
الأغشیة المحیطة بھ المتصلة بالرحم حتى ینفذ ویخرج منھا خرج في الشھر السابع وھو قوي صحیح سلیم لم تؤلمھ
الحركة ولم یمرضھ الانقلاب وإن كان ضعیقا عن ذلك فھو إما أن یعطب بسب ما ینالھ من الضرر والألم بالحركة
للانقلاب فیخرج میتا وإما أن یبقى في البطن فیمرض ویلبث في مرضھ نحوا من أربعین یوما حتى یبرأ وینتعش
ویقوى فإذا ولد في حدود الشھر الثامن ولد وھو مریض لم یتخلص من ألمھ فیعطب ولا یسلم ولا یتربى وإن لبث
في الرحم حتى یجوز ھذه الأربعین یوما إلى الشھر التاسع وقوي وصح وانتعش وبعد عھده بالمرض كان حریا أن
یسلم وأولاھم بأن یسلم أطولھم بعد الانقلاب لبثا في الرحم وھم المولودون في الشھر العاشر وأما من ولد بین
العاشر والتاسع فحالھم في ذلك بحسب القرب والبعد وقال غیره العلة في أنھ لا یمكن أن یعیش المولود لثمانیة
أشھر أنھ یتوالى علیھ ضربان من الضرر أحدھما انقلابھ في الشھر السابع في جوف الرحم للولادة والثاني تغیر
الحال علیھ بین مكانھ في الرحم وبین مكانھ في الھواء وإن كان قد یعرض ذلك التغییر لجمیع الأجنة
لكن المولود لسبعة أشھر ینجو من الرحم قبل أن ینالھ الضرر الذي من داخل بعقب الانقلاب والأمراض التي
تعرض في جوف الرحم فالمولود لسبعة أشھر وعشرة أشھر یلبث في الرحم حتى یبرأ وینجو من تلك الأمراض
فلیس یتوالى علیھ الضرران معا والمولود لثمانیة أشھر یتوالى علیھ الضرران معا وكذلك لا یمكن أن یعیش وجمیع
الأجنة في الشھر الثامن یعرض لھم المرض ویدلك على ذلك أنك تجد جمیع الحوامل والحبالى في الشھر الثامن
أسوأ حالا وأثقل منھن في مدة الشھور التي قبل ھذا الشھر وبعده وأحوال الأمھات متصلة بأحوال الأجنة
'sponsored links'
تابعني على
هل اعجبك الموضوع ؟ ؟

Post a Comment

 
Top